العالمالمغرب

وزير مغربي: يجب الالتزام باستعمال اللغة العربية في القرارات والمراسلات الموجهة للعموم


أصدر وزير التجهيز والماء المغربي  نزار بركة، تعليماته الى مديريات ورؤساء اقسام الوزارة ورؤساء المؤسسات العمومية التابعة للوزارة ، تقضي بضرورة الالتزام باستعمال اللغة العربية في تحرير، وإصدار جميع القرارات، والمراسلات الموجهة إلى العموم، منبها   أن القضاء المغربي لطالما تصدى للوثائق المحررة باللغة الأجنبية، والتي يدرجها ضمن الأعمال المشوبة بعدم الشرعية، ما ينتج عنها في العديد من الأحيان صدور مقررات إدارية تبطل محتوى تلك الوثائق والقرارات الإدارية ما تترتب عنه تداعيات سلبية على مالية وسمعة الإدارة.

وأشار الوزير بركة، والذي يشغل في الآن ذاته الامين العام لحزب الاستقلال المغربي، المعروف بدافعه عن اللغة العربية والتعريب، إلى أن بعض مصالح وزارته لم تفعل المقتضيات، التي نص عليها دستور المملكة باعتبار “اللغة العربية لغة رسمية للدولة” تعمل هذه الأخيرة على حمايتها، وتطويرها، وتنمية استعمالها.

وأوضح أن بعض المصالح في الوزارة تخلت عن الالتزام بمنشور رئيس الحكومة الملزم باستعمال العربية أو الأمازيغية في جميع المراسلات، والقرارات، وسائر الوثائق، سواء الداخلية، أو الموجهة إلى العموم، ما لم يتعلق الأمر بمخاطبة جهات أجنبية، أو استعمال وثائق تقنية يتعذر ترجمتها.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى