الجزائرالعالم

هذا ما جاء في زيارة وزير الخارجية الجزائري إلى أثيوبيا


أستقبل رمطان لعمامرة، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، اليوم الأربعاء، بأديس بابا من طرف رئيسة جمهورية إثيوبيا ساهلي وورك زودي، حيث نقل لها رسالة من قبل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

وغرد الوزير لعمامرة على حسابه بالتويتر، قائلا ” تشرفت اليوم بلقاء رئيسة جمهورية اثيوبيا, ساهلي وورك زودي, حيث نقلت لها التحيات الأخوية ومضمون الرسالة التي كلفني بها السيد رئيس الجمهورية”

وأضاف لعمامرة، أنه تناول خلال اللقاء عدة مواضيع تخص العلاقات الاستراتيجية بين الجزائر وأثيوبيا، و كذا أوضاع السلم و الأمن في القارة، الى جانب آفاق تعزيز الشراكة الأفريقية- العربية.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى