اخبار ليبيا اليوم

نقيب الخبّازين: مقترح الدبيبة لحل ازمة الخبز لا يفيد ومخزون الدقيق يكفي شهراً


قال نقيب الخبازين بوخريص محمد، إن مخزون الدقيق في أكبر المخابز لا يكفي إلا شهرا واحدا بعد سحب قرار تحديد أسعار السلع من وزارة الاقتصاد.

بوخريص وفي تصريح لقناة “ليبيا بانوراما” الذراع الإعلامي لحزب العدالة والبناء أضاف أن سعر رغيف الخبز يعتمد على رغبة الدولة في دعم القمح والدقيق.

ولفت إلى أن وزارة الاقتصاد حددت سعر الرغيف عندما كان ثمن قنطار الدقيق مائة وأربعين دينارا بينما ثمنه الحالي مائتان وخمسة وعشرون دينارا.

وفي سياق متصل، أفاد رئيس نقابة الخبازين في تصريحات خاصة لقناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية للإخوان المسلمين في ليبيا – بأن مخزونهم من القمح يكفي لشهر واحد فقط، وقال إنهم نبهوا منذ 3 سنوات إلى عدم وجود مخزون إستراتيجي من القمح وإن الخبازين يوفرون احتياجاتهم من الدقيق عن طريق التجار بسعر وصل إلى 227 دينارا للقنطار.

وأكد أنهم اتفقوا مع وكيل وزارة الاقتصاد على تكليف لجنة لدراسة تكاليف رغيف الخبز، مشيرا إلى أنهم استهدفوا 120 مخبزا وخلصوا إلى مجموعة من النقاط سيقدمونها الأحد المقبل إلى وكيل الوزارة والحكومة للخروج بحل لعدم توفر القمح.

وأشار إلى إلى أن رئيس حكومة الوحدة عبد الحميد الدبيبة في جولة مفاجئة للمخابز استمع إلى آراء الخبازين، واقترح على وكيل وزارة الاقتصاد إمكانية دعم القمح بـ190 دولارا للشحنة التي تصل إلى الميناء على أن يباع الدقيق بثمن 110 دنانير للخبازين ويباع الخبز بدينار لـ10 أرغفة، لكن الخبازين أكدوا أن هذا المقترح لن يوصلهم لثمن التكلفة.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى