اقتصاد

“نفقات كورونا” ترفع عجز ميزانية فرنسا إلى 9.4%


أدت النفقات المستمرة لمواجهة تداعيات جائحة “كورونا” في فرنسا، إلى تفاقم العجز العام خلال هذه السنة، وفقًا لقول وزير الاقتصاد الفرنسي، برونو لومير.

وأكد الوزير، خلال مقابلة تلفزيونية، أن العجز العام الفرنسي سيتفاقم ليصل إلى 9,4 % من إجمالي الناتج المحلي، مُرجعًا السبب إلى ثلاثة أمور، من بينها: “ترحيل عدد من النفقات من 2020 إلى 2021 ومواصلة دعم عدد من القطاعات والشركات”.

وبحسب أحدث بيانات حكومية؛ يُتوقّع أن تصل قيمة العجز في ميزانية الدولة إلى 220 مليار يورو.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى