اخبار ليبيا اليوم

مكتب النائب العام: القبض على المتهم بالاستيلاء على تجهيزات طبية لعلاج كورونا بمنطقة زمزم


أعلن قسم الإعلام بمكتب النائب العام، مساء الاثنين، القبض على أحد المتهمين في واقعة  سرقة تجهيزات طبية مخصصة لمكافحة جائحة كورونا  بمنطقة زمزم، وأمر النائب العام المستشار الصديق الصور بإعادة تلك التجهيزات،  إلى الجهات المختصة.

وتعود الواقعة بحسب ما نشره قسم الإعلام بمكتب النائب العام عبر صفحته على «فيسبوك»، في بيان، إلى بلاغ تقدم به الممثل القانوني للجنة التسييرية بمنطقة زمزم وضواحيها، متهما عدد من الأشخاص بإنشاء جسم تحت مسمى «المجلس الاجتماعي» ومراسلة هيئات ومؤسسات عامة دون سند يخولهم ممارسة العمل العام.

وأوضح مكتب النائب العام في البيان، أن “مقدم البلاغ أفاد بأن المعنيين استلموا استنادا على ذلك منقولات متمثلة في معدات طبية وغرف مجهزة مخصصة للعزل في إطار الخطة الموضوعة لمجابهة جائحة فيروس كورونا، وعمدوا بعد ذلك إلى نقلها وتخزينها في مكان لا يخضع لسلطة الجهة المختصة بغية التصرف فيها”.

وأضاف البيان، أن “النائب العام أمر الجهات الضبطية بمباشرة الملاحقة الجنائية بناء على ذلك، لدواعي المصلحة العامة وأن تستهل إجراءاتها بالانتقال إلى حيث وجود المنقولات ومعاينتها ونقلها إلى مقر الجهة تمهيدا لتسليمها للجهة الإدارية المختصة بالمنطقة وضبط كل من يطاله الاتهام”.

وأشار إلى أن “الجهات الضبطية التي نفذت الملاحقة الجنائية بناء على أمر النائب العام هي عناصر قوة العمليات المشتركة بمعية عناصر مديرية الأمن ومركز شرطة منطقة أبوقرين”، مشيرا إلى أنها “توصلت إلى المعدات وغرف العزل التي تم الاستيلاء عليها، وألقت القبض على حائزها الذي أقر بواقع نقلها من منطقة زمزم إلى مدينة أخرى”.

وأوضح البيان، أنه “بناء على تلك الإجراءات أمر النائب العام بتسليم المعدات وحجرات العزل للجهة الإدارية بالمنطقة لاستعمالها في الوجه المخصصة له واستمرار إجراءات الاستدلال عن الوقائع المجرمة الاخرى التي أفصح عنها في البلاغ المشار إليه”.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى