اخبار ليبيا اليوم

مغادرة 6521 لاجئا من ليبيا ضمن عمليات إعادة التوطين خلال 4 سنوات


المفوضية: مغادرة 6521 لاجئا من ليبيا ضمن عمليات إعادة التوطين خلال 4 سنوات

الجزائر – بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني | الأحد 18 يوليو 2021, 12:05 صباحا

قارب يحمل مهاجرين في مياه البحر المتوسط .(أرشيفية: الإنترنت)

كشفت مفوضية شؤون اللاجئين مغادرة 6521 من اللاجئين وطالبي اللجوء المستضعفين من ليبيا ضمن عمليات إعادة التوطين في بلدان ثالثة منذ العام 2017 حتى الآن، بما فيهم 322 في العام 2021.

وأشارت المفوضية في بيان، الجمعة، إلى إطلاق رحلة إجلاء إنساني، الخميس الماضي، من ليبيا، بعد أن كانت معلقة بسبب الأزمة الوبائية. حيث غادر 133 من طالبي اللجوء طرابلس إلى رواندا.

ويتعلق الأمر بلاجئين رجال ونساء وأطفال من إريتريا والصومال وجنوب السودان والسودان ، وكان معظمهم ضحايا للإتجار أو ناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي وغيره من أشكال الإساءة. وتسببت إجراءات السفر المتعلقة بفيروس «كورونا» والمعايير الصارمة لإعادة التوطين في بعض البلدان في تأخير سلسلة التقييم وإعادة توطينهم.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن ظروف إعادة التوطين تختلف من بلد إلى آخر، على سبيل المثال، يرغب البعض فقط في إعادة توطين الأشخاص مع أسرهم، في حين أن بعض البلدان ليس لديها هياكل لاستقبال الأطفال غير المصحوبين بذويهم كما أن هناك أيضًا قيود على الجنسيات.

– ضغوط أوروبية وإيطالية على حكومة الوحدة وسط توقعات بتدفق 70 ألف لاجئ من ليبيا
– المنقوش: الهجرة غير الشرعية ملف دولي ولا يمكن لليبيا إدارته بمفردها لنقص الموارد
زيادة تدفقات المهاجرين من ليبيا تدق ناقوس الخطر في إيطاليا

منظمة العفو تنتقد ظروف احتجاز اللاجئين في ليبيا
وأصدرت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان، الأربعاء، تقريراً لاذعاً حول الانتهاكات التي يتعرض لها اللاجئون والمهاجرون في مراكز الاحتجاز الليبية.

وقدم التقرير تفاصيل تجارب 53 لاجئًا ومهاجرًا تم اعتقال معظمهم بعد اعتراضهم في البحر من قبل خفر السواحل الليبي، الذي تلقى تدريبات منذ عدة سنوات وسفن ومعدات من إيطاليا.

وقالت منظمة العفو الدولية إنه في الأشهر الستة الأولى من هذا العام، أُعيد قسرا أكثر من 7000 شخص تم اعتراضهم في البحر إلى مركز ليبي.  

ووافق مجلس النواب الإيطالي، الخميس، على تجديد التمويل لبرنامج تدريبي لخفر السواحل الليبي، حيث سيزيد القرار من مشاركة إيطاليا في عملية البحر الأبيض المتوسط للقوة البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي (إيريني) التي تتضمن تدريب خفر السواحل الليبيين والبحرية.

وسبقت جلسة البرلمان احتجاجات كبيرة، الأربعاء، أمام البرلمان الإيطالي دعت خلالها أكثر من 100 منظمة لحقوق المهاجرين الناس للتظاهر ضد تعاون إيطاليا مع ليبيا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط



مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى