اخبار ليبيا اليوم

مسؤول بالرئاسة الفرنسية: بعض الأطراف تنصب فخا لإفشال الانتخابات الليبية


قال مسؤول بالرئاسة الفرنسية إن الوضع في ليبيا لا يزال هشا رغم اقتراب موعد الانتخابات.

ونقلت وكالة أنباء رويترز عن المسؤول الذي عدم الكشف عن هويته، إن هناك بعض الأطراف مستعدة لاستغلال أي غموض لدعم مصالحها الخاصة.

وتابع المسؤول قوله: “من الواضح أنهم ينتظرون لنصب فخ للعملية الانتخابية ومحاولة إخراجها عن مسارها”.

وتجتمع قوى عالمية في فرنسا، اليوم الجمعة، للدفع من أجل إجراء انتخابات في ليبيا بحلول نهاية العام، وإقرار جهود لإخراج القوات الأجنبية من البلاد، بالرغم من التشاحن السياسي المتنامي الذي يهدد بإفشال عملية سلام مستمرة منذ عام.

ورجّح دبلوماسيون إطلاق البيان الختامي إنذاراً للمفسدين المحتملين لخارطة الطريق، من أنهم قد يواجهون عقوبات.

وسيشارك نحو 30 بلدا ومنظمة في مؤتمر باريس، منها دول مجاورة لليبيا ودول منقسمة حيال الصراع.

ومع أن باريس كانت تسعى في بادئ الأمر إلى حضور الرئيسين التركي والروسي، فقد أرسلت أنقرة وموسكو ممثلين أقل مستوى من ذلك، وهو ما قد يدل على التعقيدات المتعلقة بإخراج القوات الأجنبية.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى