اخبار ليبيا اليوم

محمود عبد العزيز: بوسهمين «الشريف» لا يطرق أبواب السكرتيرات ولا يبيع القضية


وصف محمود عبد العزيز، عضو المؤتمر الوطني السابق تيار «يا بلادي»، الذي يترأسه رئيس المؤتمر الوطني السابق نوري بوسهمين بـ«تيار الشرفاء» الذي يرفض أن يدعوه «موظف» في البعثة الأممية بليبيا لاجتماع أو لقاء سياسي.

وزعم عبد العزيز، الضيف الدائم على قناة «التناصح»، الذراع الإعلامية للمفتي المعزول الصادق الغرياني، أن موظفاً عادياً وليس مسؤولاً دعا أحزاباً وعددا من مؤسسات المجتمع المدني إلى اجتماع عبر تطبيق «زووم» لمعرفة مواقفهم تجاه العملية السياسية الحالية، وتجاهلت البعثة تيار «يا بلادي»، لأنها تدرك أن رئيس التيار بوسهمين لن يوافق على دعوة تأتيه من موظف صغير، بل سيقوم بـ«تهزيبه» إن تجرأ واتصل به، بحسب كلامه.

وقال: “إنه يشعر بالفخر في وقوفه إلى جانب نوري بوسهمين، ناعتاً تيار يا بلادي بتيار الشرفاء الذين لا يزورون العواصم لبيع القضية الليبية، ولا يطرقون أبواب السكرتيرات وموظفي الدرجة الرابعة” وفقاً لحديثه.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى