اخبار ليبيا اليوم

محمود الكزة: خروج القوات الأجنبية من ليبيا لن يأتي إلا بدعم دولي حقيقي


أكد الباحث السياسي محمود الكزة، أن خروج المرتزقة من ليبيا لن يأتي إلا بدعم دولي حقيقي وعادل، يتمثل في خروجهم من البلاد، بمساعدة الحكومة الحالية في إتمام إنجازاتها.

وقال الكزة في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، إنه لم يعد هناك خيار أمام أطراف الصراع في ليبيا غير الجنوح للسلم، بعد أن تأكد للجميع أن العالم على استعداد “للفرجة” على الحرب الدائرة.

وأضاف الباحث السياسي: “لن يأتي أي حل جذري، ما لم تتوافق أطراف الصراع على ضرورة خروج المرتزقة والقوات الأجنبية”.

وفي هذا الصدد، أشار الكزة إلى تصريح وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش بضرورة خروج جميع القوات الأجنبية من ليبيا، والذي قوبل باحتجاج واستنكار شديدين من قبل القوى الموالية للإخوان.

وأوضح أن مليشيا ما يسمى “قادة ثوار ليبيا” أصدرت بيانا ضد وزيرة الخارجية، قالت فيه، إن “تصريحات المنقوش طائشة ولن نعض يد تركيا التي ساعدتنا”، كما طالب المفتي المعزول الصادق الغرياني بخروج الآلاف لنصرة تركيا، ولرفع الظلم عنها على حد تعبيره.

إلى هذا، جدد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تحذيراته من مواصلة تركيا إرسال المرتزقة إلى ليبيا، مؤكدا أن الأيام القليلة الماضية، شهدت وصول 380 مرتزقا جديدا إلى الأراضي الليبية.

وبالرغم من تكثيف التحذيرات والمطالبات الدولية والأممية بضرورة سحب جميع المرتزقة الأجانب من ليبيا، كخطوة محورية في إطار تحقيق عملية السلام والاستقرار في البلاد، إلا أن التقارير الصادرة عن الأمم المتحدة خلال الأسبوع الماضي أكدت أن عددهم لم ينخفض، رغم التعهدات الدولية التي أقرتها جميع الأطراف الإقليمية الفاعلة في الداخل الليبي بأهمية تحقيق ذلك.

وقال أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة في تقرير صدر نهاية مايو الماضي، إن ليبيا لم تشهد أي تراجع في عدد المقاتلين الأجانب أو أنشطتهم.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى