منوعات

محمد بن راشد آل مكتوم يعلن عن مبادرة “تحد” تقني جديدة


محمد بن راشد آل مكتوم يعلن عن مبادرة

Reuters

أعلن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي، حصيلة 3 سنوات من مبادرته لتدريب مليون مبرمج عربي، داعيا خريجيها للمشاركة بأفكارهم ومشاريعهم عبر منصة “إكسبوا”.

إقرأ المزيد

الإمارات..محمد بن راشد يدشن منصة

وبعد مباركته للخريجين من برنامج “مليون مبرمج عربي”، أكد حاكم دبي لهؤلاء أن “القادم أكبر”.

ووصف محمد بن راشد “إكسبو دبي” بأنه الحدث الأكبر عالميا في عام 2021، مخاطبا الخريجين بقوله: “ونقول لهم أكبر جائزة هي ما تقدمونه لأوطانكم في مجال الاقتصاد الرقمي”، مشيرا في هذا السياق إلى رصد جوائز كبيرة.

وعدد آل مكتوم الإنجازات التي تحققت في هذه المبادرة الخاصة بتدريب مليون مبرمج عربي، التي كان أطلقها قبل 3 سنوات، مشيرا إلى الاحتفاء اليوم بـ “مليون مبرمج من 80 بلدا التحقوا بالبرنامج الذي تقوده مؤسسة دبي للمستقبل .. و100 ألف مشروع تخرج ناجح للخريجين .. و1500 منحة للمتفوقين منهم”.

وأكد محمد بن راشد بهذه المناسبة أن “مسيرة التطوير والتحديث في المنطقة متواصلة بقيادة الإمارات، وندعو خريجي (مليون مبرمج عربي) إلى المشاركة في أكبر تحدٍّ للبرمجة، وسنكرّم المتميزين منهم في (إكسبو دبي)، منصة الابتكار الأضخم في العالم، كي يكونوا جزءا من أكبر حراك معرفي وإبداعي تشهده البشرية تحت فضاء دبي”، مشيرا إلى تطلعه “من خلال هذا التحدي إلى مشروعات تخدم الناس، تُحدث نقلة في العمل والحياة، وتسهم في بناء مجتمعات مستقرة ومزدهرة”.

ووصف نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي الشباب العربي بأنهم ” ثروة أمتنا، وهم عماد نهضتها، وهم الذين سيضعون دولهم على الطريق إلى المستقبل.. والبرمجة والتكنولوجيا والعلوم المتقدمة لَبِنات هذا المستقبل وأدواته الأساسية”.

وتطرقت صحيفة “الإمارات اليوم” إلى مبادرة “مليون مبرمج عربي، التي تشرف عليها مؤسسة دبي للمستقبل، وتنظم تحت مظلة مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، مشيرة إلى أنها “أعلنت اختتام أكبر مبادرة تدريبية من نوعها في العالم لتدريب مليون شاب وشابة من أبناء الوطن العربي على لغة البرمجة، وذلك بعد ثلاث سنوات من إطلاقها، ملتزمةً بالبرنامج الزمني المحدد لها، وفق آلية تدريب حرصت على أن تكون منهجية ومتواصلة، وذات مستهدفات واضحة ومحددة، متغلِّبةً على جميع العوائق والتحديات اللوجستية التي فرضها تفشي وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في العالم”.

وأفيد في هذا الشأن بأن فرصة المشاركة في “تحدي مليون مبرمج عربي “ستكون تحديدا متاحة لخريجي المبادرة فقط، ويمكنهم إرسال أفكارهم المبتكرة لمشروعاتهم القائمة على توظيف مهارات البرمجة، وغيرها من التقنيات المتقدمة، عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للمبادرة: www.arabcoders.ae”.

كما سيجري “اختيار الفائز الأول في التحدي المليوني، وأصحاب المشروعات الخمسة الأفضل، وفق مجموعة من المعايير الخاصة، فيما ستعمل لجنة تحكيم متخصصة، تضم مجموعة من الخبراء والمتخصصين في مختلف مجالات البرمجة والتكنولوجيا وريادة الأعمال، من دولة الإمارات وخارجها، على تقييم المشاركات واختيار أفضلها”.

المصدر: الإمارات اليوم





Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى