اخبار ليبيا اليوم

محللة دولية: الانتخابات الليبية ستشهد مفاجأة.. والفروق ستكون ضئيلة


توقعت محللة شؤون ليبيا في مجموعة الأزمات الدولية، كلوديا جازيني، المزيد من المفاجآت حول المرشحين للانتخابات سواء بالتقدم أو القبول النهائي لأوراقهم، مؤكدة أنها ستشهد منافسة كبيرة.

وقالت جازيني، في تصريحات خاصة لقناة “سكاي نيوز عربية”، إن “ليبيا تمر بمرحلة فارقة، فبعد سنوات طويلة من الانتظار، يمكنها إجراء الانتخابات أخيرا وإنهاء صراع طويل”.

وبينما اعتبرت جازيني الانتخابات الليبية “منافسة عالية المخاطر”، أكدت في الوقت ذاته أنها “خطوة حاسمة”.

وأضافت: “أعتقد أنه لا يزال هناك المزيد من المفاجآت حول المرشحين للانتخابات بعد ترشح المشير خليفة حفتر وسيف الإسلام القذافي”.

ولفتت إلى أن “هناك مسألة خلافية منتظرة، وهي ترشح رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة من عدمه في ظل نص القوانين على أن المرشح يجب أن يستقيل من منصبه الرسمي قبل 3 أشهر من الانتخابات، ويقول مناصروه إن هذا تمييز غير عادل”.

وحول السيناريوهات المقبلة، قالت إن “الوضع غير قابل للتنبؤ بسبب الاستقطاب، ويعتمد الأمر على من سيخوض الانتخابات في النهاية، ومدى قوة التعبئة لصالح المرشحين.. هذا يعتمد على الأسابيع المقبلة”.

وتابعت: “في بلد مثل ليبيا لديها عدد ناخبين ليس كبيرا يمكن أن ترى في النتائج فروقا ضئيلة جدا بين المرشحين الأوائل، خاصة أصحاب المراكز من الأول إلى الثالث”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى