اخبار ليبيا اليوم

ما زال هناك نقص شديد في لقاحات كورونا بأغلب دول العالم خاصة الدول النامية – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا – قال مدير إدارة اللقاحات بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض عبد الباسط سميو إن الجميع يعلم التنافس العالمي والتزاحم للحصول على لقاحات فيروس كورونا في كل دول العالم، خاصة أن الإنتاج لا يكفي لكل سكان العالم، بالتالي ما زال هناك نقص شديد في إنتاج اللقاحات في أغلب دول العالم، خاصة دول العالم الثالث والنامية.

سميو أشار خلال تصريح أذيع على قناة “ليبيا روحها الوطن” أمس الإثنين تابعته صحيفة المرصد إلى أن ما يستطيع العالم الحصول عليه تعتبر نسبة قليلة مقارنة بعدد السكان، منوهًا إلى أن ليبيا حصلت للآن على 407 آلاف جرعة من المطاعيم الثلاثة، والفئات المستهدفة في المرحلة الأولى كانت فوق الـ 70 للاسترازينيكا، وما بين الـ 50 إلى 60 سنة، وقطاع الصحة والعاملون فيه كانوا مستهدفين بالمطعوم الروسي.

وبينّ أنه قبل عيد الفطر تم الشروع باستخدام المطعوم الصيني لمن هم فوق الـ 65 عامًا والمسجلين في المنظومة، ووصل العدد إلى 150 ألف جرعة.

وأضاف: “العزوف عن المطعوم كان متوقعًا في كل دول العالم في البدايات؛ لأن الناس تستمع لبعض الشائعات فيما يخص التطعيمات وما قد يسببه، وما تلبث أن تذهب الشائعات ويفهم الناس أهمية التطعيم في المقاومة ومقابل خطورة المرض والوفيات الناتجة عن كورونا، الآن ألاحظ ازدياد الطلب على المطاعيم من الجميع، والحقيقة العدد الذي وصلت له حملة التطعيم للآن 111 ألفًا و142 شخصًا تم تطعيمهم، واستأنفت حملة التطعيم في ليبيا، وما زالت الناس تطلب وتأتي لمراكز التطعيم للحصول على الجرعات”.

كما لفت إلى أن الهدف النهائي هو الوصول لجرعتين من المطاعيم في بعض الدول، والأساس والأكثر أهمية هو الحصول على الجرعة الأولى، ليكون هناك مناعة للحماية ومنع حصول مضاعفات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا، معتبرًا أنه لا يمكن تلقي بعض المواطنين جرعتين في ظل وجود أشخاص آخرين غير محميين ولم يتلقوا اللقاح، بحسب قوله.

 





Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى