اقتصاد

ليبيا تفقد أحد أعمدة الاقتصاد برحيل “الزليتني”


تُوفّي محافظ مصرف ليبيا المركزي الأسبق، عبد الحفيظ الزليتني، أمس الجمعة.

وتخرج “الزليتني” من كلية الاقتصاد بالجامعة الليبية “بنغازي” سنة 1961، ونال درجة الدكتوراه، وعاد بعدها للتدريس بالجامعة، متدرجاً فيها حتى تولى رئاستها، وتقلّد منصب المحافظ ما بين عاميْ (1990 – 1996).

وتقلّد الراحل مناصب قيادية تنفيذية عدة، أبرزها عمله كرئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، أميناً للاقتصاد والتجارة، أميناً للتعليم، وكذلك رئيساً لمجلس الإدارة والمدير العام للمصرف الليبي الخارجي، كما تقلّد رئاسة مجلس إدارة المحفظة الاستثمارية “محفظة أفريقيا”، إضافةً إلى رئاسة مجلس التخطيط العام.

ويُعدّ “الزليتني” من أحد أبرز مسؤولي قطاع النفط، وأحد خبراء الاقتصاد والمال في ليبيا، وعُرِف عنه أداء عمله بكفاءة، في كل منصب تولاه.



Source link

زر الذهاب إلى الأعلى