اخبار ليبيا اليوم

في رسالة إلى غوتريس.. لجنة الحريات تطالب البعثة الأممية بترك ليبيا أو حل مشكلتها بجدية


في رسالة إلى غوتريس.. لجنة الحريات تطالب البعثة الأممية بترك ليبيا أو حل مشكلتها بجدية

القاهرة – بوابة الوسط | الثلاثاء 08 يونيو 2021, 12:39 مساء

الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس. (أرشيفية: الإنترنت)

بعثت لجنة الحرية العامة وحقوق الإنسان بالنقابة العامة للمحامين إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس برسالة دعت فيها بعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا إلى «ترك البلاد فورا» أو العمل بـ«جدية» لحل مشكلتها.

وأشارت الرسالة، المقدمة أيضا إلى رئيس البعثة يان كوبيش، إلى أن البعثة عمدت إلى «إدارة الأزمة» وليس حلها، وذلك بتجاهل الأهداف الرئيسية لتشكيلها ومنها تحقيق المصالحة الوطنية والمساعدة في إجراء الانتخابات، وأنها ارتكبت «أخطاء جسيمة» في تحديدها مسار المرحلة الانتقالية الحالية بعدما تحولت إلى «سلطة مركزية».

ووقع 125 اسما من مختلف الشرائح الليبية الرسالة، تضامنا مع محتواها.

وإلى نص الرسالة

السيد الأمين العام للامم المتحدة
السيد : رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا
تحية الحق والعدل / وبعد

يسرني باسمي وباسم أعضاء لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان بالنقابة العامة للمحامين وبعض من المهتمين بالشأن العام أن تضع بين يديكم الحقائق التالية:

سبق أن قررتم إرسال بعثة للدعم في ليبيا للمساعدة في الخروج من الازمة التي تمر بها بلادنا وذلك بموجب القرار2009 الصادر عن مجلس الأمن والذي اسند للبعثة الأممية ثلاثة اختصاصات على سبيل الحصر في المادة الثانية عشر وهى

أولا :المساعدة في تحقيق المصالحه الوطنية
ثانيا : المساعدة في اعداد الدستور الليبي
ثالثا: المساعدة في اجراء الانتخابات القادمة.

غير أن دور المساعدة تحول إلى الانتزاع الكامل لاختصاص المؤسسات الليبية المعنية وتحول البعثة الأممية إلى سلطة مركزية في ليبيا نتيجة للآتي

أولا: تعليق عمل الدائرة الدستورية في المحكمة العليا والحيلولة دون تصدي المحكمة العليا للقرارت والقوانين غير المشروعة دستوريا وقانونيا الصادره عن البعثة وتابعيها
ثانيا: عدم تصدي المحامين والحقوقين للبعثة الاممية
ثالثا: المال الفاسد الليبي والأجنبي ودوره في شراء الذمم لتمرير قرارات غير مشروعة
رابعا: هيمنة المخابرات الأجنبية على المشهد الأمني وإتباعهما لسياسة التهديد والابتزار

ولما كان كل ماتقدم، للأسف اتضح أن البعثة لا تريد حل الأزمة، بل ساهمت في تعقيدها، وذلك يتضح بما لايدع مجالا للشك في التالي:

أولا: بعث الحياة من جديد في مجلس النواب الذي انتهت ولايته منذ مدة
ثانيا: بعث الحياة في المؤتمر الوطني تحت مسمى المجلس الأعلى للدولة وإعطاءه الصفة الاستشاريه قولا وعملا بتمكينه من ضرورة الموافقه على ما يقرره مجلس النواب في اختيار المناصب السياسية في سياسة تهدف إلى عدم اتفاق الطرفين.
ثالثا: إعطائه مكنة الموافقه على مشاريع القوانين قبل إقرارها من مجلس النواب.
رابعا: والحال هذه إنه تم تجميع الفرقاء في برلين واقترحتم «5+5» دون دعمها وتركها وحدها دون تدخل من البعثة باقتراح طريق لإخراج المرتزقة والأجانب.
خامسا: اخترتم 75 شخصا (أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي) في اختيار تنقصه الدقة رغم أننا لا نشك في وطنيتهم وحرصهم.
سادسا: اختار الـ 75 حكومة لنا بمعرفتكم، وشكلتم لجنة لوضع القاعدة الدستورية التي على ضوئها ستجرى انتخابات ديسمبر،

ترى ماهو الجديد الذي قررتة القاعدة الدستوريه إذا كانت مشكلة انتخاب الرئيس من الشعب (التي أقرها البرلمان) في وقت سابق
أو انتخابه من مجلس النواب لم يحسمها مشرعو القاعدة الدستورية؟

إننا هنا بكل ثقة نقول إنكم أتيتم بصراحة لإدارة الأزمة وليس حلها، وإن هذا الفهم هو لدى السواد الأعظم من الليبين، فلا تعتقدوا أنه بفعلكم هذا قد انطلت علينا ألاعيبكم.

وأنه من واجبنا تجاه مواطنينا أن نبين أخطاءكم الجسيمة، التي أصبحت مفضوحة لا تخطؤها عين المتابع للشأن الوطني

وأصبح مفضوحا وبإمكان حتى العوام ملاحظته والشك فيه!

ألا إننا هنا نخاطبكم باسم الضمير الإنساني أن تتركوا بلادنا فورا أو تكونوا جادين في حل مشكلة ليبيا

اللهم إني قد بلغت اللهم فأشهد

نقيب المحامين السابق ورئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان بالنقابة محمد إبراهيم العلاقي

الموقعون على الرسالة
1: الأستاذ جبران سالم منصور
2: الأستاذ صلاح الدين طاباق
3: مسعود علي التي
4: الدكتور خالد الناجح
5: الأستاذة سألمة الشعاب
6: الأستاذه سالمة ضياف علي
7: الأستاذة خيرية الطاهر الزنتاني
8: الأستاذة ابتسام الساحلي
9: الأستاذ عادل العلاقي
10: الأستاذ أسامه خليفة العلاقي
11: الأستاذ أحمد سعيد الربيع
12: علي توفيق الشتوي
13: منصور قدمور
14: مصباح الجروشي
15: خميس عبد الله أبوبكر
16: إبراهيم عياد المزوغي
17: ميلود امبارك جعاط
18: البهلول محمد كريم
19: جمال حسين بن فايدة
20: محمد أحمد الرحيبي
21: محمد محمود عبيد
22: ثريا حسن الطويبي
23: سليمان محمد الرطيب
24: المهدي أبوالقاسم عبد الغالي
25: الحيلاني العكروتي
26: محمد صالح قنبيج
27: علي محمد أبوشاقور
28: إدريس عبد السلام
29: فرادي مصطفى الشهاوي
30: محمد السويحلي العالي
31: عز الدين بن خليفة
32: محمد سالم الأصيبعي
33: أبوالقاسم الربو
34: سعادة علي
35: علي محمد للمليح
36: مصطفى رحاب
37: شعبان علي إبراهيم
38: فيصل محمد الحربي
39: أيام محمد عريبي
40: إدريس عبد السلام حميد
41: شعيب أحمد الأمين المجبري
43: أحمد صالح الذهبي
44: سناء القطيوي
45: أسامة أبوحجر
46: محمد فرح أحمد
47: محمد علي الديب
48: شكري المبروك عبد السلام شوية
49: محمود فتحي الكوربو
50: عبد القدوس العيساوي
51: سناء عبد السلام أبو نوارة
52: إبراهيم عياد المزوغي
53: منير أمحمد أبوصبيع
54: الهادي بشير أبوزقية في
55: أبوالقاسم الفاضلي
56: علي جمعة مروان
57: عادل امحمد نيقرو
58: د. مجدي أنور ولده
59: رمضان القباعي
60: عبدالسلام البيوني مفتاح
61: ماجد عبد الله المحمودي
62: شعيب أحمد الأمين
63: أبوالقاسم الجبالي
64: حسام المهدب زلوط
65: عبد الحميد العادي بيزان
66: أميرة إبراهيم النفاتي
67: عبد السلام إبراهيم فطيس
68: حسن العادي هويسة
69: أحمد إبراهيم الغرياني
70: جمال الطاهر التومي
71: أحمد العادي رويصات
73: فرح السائح
74: جمال بكة
75: ياسر الثابت
76: مفتاح الككلي
77: علي امحمد الشريف
78: زهرة محمد عبد المولى
79: خديجة المهدي صالح
80: علي محمد السريف
81: الحسين فوتية
82: أميرة أحمد باز
83: عادل البتوال
84: مسعود علي التبيني
85: سراج سالم الحراري
86: عبد الحميد مفتاح مصباح أبوقرين
87: نهى مصباح عريبي
88: أحمدالقناص
89: سالم محمود قدمور
90: زهرة شركس
91: عبد السلام محمد عاشور
92: حاتم الخضار
93: أحمد الكوت
94: محمد عمر أبوشنة الرحيبي
95: د. المدني بالطويرات عمر
96: عبدالحميد سالم تاكيله
97: أنور أحمد الطشاني
98: سالمة الشعاب
99: محمد طريش
100: فاطمة عمر حواص
101: أسامة محمد عريب
102: مبروكة رحيل الزناتي
103: حمدي المجدة
104: فاطمه الهادي الككلي
105: عصام العسبلي
106: محمد علي الهوني
107: حبيب عثمان
108: عبد العادي علي العزومي
109: خليفة محمد العيد
110: إبراهيم محمد النعاجي
111: منى الشارف الهمالي
112: سالم النفاتي
113: محمد عمارة سريبة
114:عبد المجيد الميت
115: سونيا العامري
116: أحمد أبو شخمة
117: الصيد رمضان بن فنادق
118: أحمد محمد غويله.
119: منى الشارف الهمالي
120: راسم خليه أبو السعود
122: د موسى قريفة
123:محمد ابومحمود مكاري
124: الكاتب احمد الفيتوري
125: بشير زعبية – صحفي

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط



Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى