اخبار ليبيا اليوم

غالبية الجثث المتكدسة بدار الرحمة تعود إلى مهاجرين.. وخصصنا فرق لدفنها – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا – أكد الضابط في جهاز مكافحة الهجرة السرية الحكومي رمضان الشيباني أن غالبية الجثث المتكدسة بدار الرحمة تعود إلى مهاجرين توفوا لدى تنفيذهم رحلة العبور عبر الصحراء إلى مناطق الشمال، أو قتلوا على يد مليشيات لتهريب البشر.

الشيباني وفي تصريحات خاصة لموقع “العربي الجديد” القطري أمس الأحد، أوضح أن مكاتب جهاز مكافحة الهجرة السرية خصصت فرقًا خاصة بدفن جثث موتى المهاجرين بعد بقائها فترات طويلة في ثلاجات الموتى بالمستشفيات، من دون أن تبت الجهات الأمنية في أمرها، في ظل جهلها الهويات.

وأضاف: “اضطرت بعض هذه الفرق إلى الاستعانة بمؤسسات أهلية ومكاتب تابعة لوزارة الصحة في مناطقها، من أجل دفن جثث مهاجرين، كي لا تتحمل مسؤوليتها وحدها، وتضمن توافر شهادات لجهات أخرى على الحوادث التي تعرض لها المتوفون”.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى