اخبار ليبيا اليوم

عقيلة صالح: على مفوضية الانتخابات القيام بدورهم وفق القانون دون الالتفات للعراقيل


قال المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب، خلال مداخلته باحتفالية المفوضية العليا للانتخابات بافتتاح منظومة تسجيل الناخبين، يسعدني بداية أن أعبر من خلال مداخلتي عن بالغ التقدير للجهود التي بذلتها وتبذلها المفوضية العليا للانتخابات، وأن تدشين افتتاح المركزين الإعلامي والفني في المفوضية، وإعلان المفوضية عن جهوزيتها بنسبة تتجاوز الـ 80 % من الترتيبات والتجهيزات اللازمة لضمان تنظيم الانتخابات في موعدها 24 ديسمبر 2021، يؤكد حرص رئيس المفوضية والأطقم الفنية والقانونية والإعلامية بالمفوضية عن الرغبة في انجاز هذا الاستحقاق الدستوري في موعده.

وتابع في كلمته، التي رصدتها “الساعة24″، في الواقع هو استحقاق وطني بالدرجة الاولى وعمل عظيم ينبغي أن ينجز في موعده وبكفاءة وحرفية عالية لإتمام عملية انتخابية حرة وشفافة ونزيهة ونحن ومن خلال ما يصلنا من معلومات نثق أن المفوضية حققت نجاحا كبيرا في بناء القدرات الذاتية وتأهيل العناصر العاملة بها في مختلف إداراتها ومراكزها الإدارية والفنية.

وتابع، نأمل أن تستمر المفوضية في عملها وفق جدول زمني يتضمن مراحل العملية الانتخابية وصولا إلى التاريخ المحدد ويتطلب ذلك بذل الجهد واستغلال الوقت الاستغلال الأمثل لتحقيق هذه الغاية مع السعي لتوفير المناخ الديمقراطي الآمن بالتنسيق مع الجهات القضائية والأمنية والمنظمات الدولية المعنية بالمراقبة.

واستطرد، مهام المفوضية العليا ليست مهام قانونية ووظيفية فقط بل هي عمل فني ووطني يهدف لتمكين الليبيين من التعبير عن إرادتهم الحرة بانتخاب من يحكم بحرية تامة وبرعاية ومراقبة دولية، مضيفا، أنتم أمام مهمة تاريخية يتطلب انجازها الانحياز الكامل لحق الشعب الليبي في ممارسة الديمقراطية عبر صناديق الاقتراع ولا شك أن انجاز الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها، سيكون له الأثر الطيب على الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية في ليبيا، وإن الفشل لا قدر الله في تنفيذ هذا الاستحقاق سيحرم الليبيين من فرصة تحقيق الأمن والاستقرار.

وأردف عقيلة، على المفوضية رئاسة وكوادر إدارية وفنية وإعلامية القيام بالدور المناط بهم على الوجه الأكمل طبقاً للقانون وعدم الالتفات لمحاولات العرقلة التي يقوم بها البعض بالتدخل في شئون المفوضية وعملها لتحقيق مكاسب سياسية على حساب مصلحة ليبيا والليبيين.

وتابع، إن انتخابات رئاسية وبرلمانية حرة ومباشرة وشفافة ونزيهة في موعدها 24 ديسمبر 2021 كما تنص عليه خارطة الطريق لإنهاء الصراع في ليبيا، هي طموح وهدف الحريصين على وقف معاناة الليبيين وحماية السيادة الوطنية وبناء الدولة الديموقراطية دولة القانون والمؤسسات، وأحيي رئاسة المفوضية والعاملين بها مع تمنياتي لكم جميعا بالتوفيق والسداد لخدمة أهلكم ووطنكم.

 





Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى