اخبار ليبيا اليوم

عضو ملتقى الحوار “أم العز الفارسي” تعلن إصابتها بـ”كورونا” وتؤكد على انتخابات 24 ديسمبر


أعلنت عضوة ملتقى الحوار السياسي الليبي، أم العز الفارسي، إصابتها بفيروس كورونا، خلال رسالة وجهتها لزميلتها عضوة ملتقى الحوار السياسي آمال بوقعيقيص.

وقالت «الفارسي» في منشور عبر حسابها على «فيسبوك»: «أعذريني  عزيزتي و رفيقتي أمال، شغلني شاغل  أقوى عن التضامن معك بالأمس، فقد غدر الفيروس اللعين واغتالني، وتسلل في لحظة ضعف قدرها الله إلي جسدي المنهك،  ولكن أعرف أنك الأقوى لأن الله معك لأنك معه بقلبك وروحك فهو خالقك الذي يعرفك ويعرفهم”. 

وتابعت؛ “فنحن -كما يقول استاذنا الجليل – لا نبحث عن أدلة وبراهين في الجراب الديني لهؤلاء فحتي لو قرأنا  السور و الأحاديث صحيحة ووفقا لمطلق إيماننا؛ عندهم مصنفون و مخطئون، لأن الله – حسبهم – لهم وليس لعباده الضعفاء أمثالنا، وهم المنتصرون بحسبهم! فلا تجزعي سنظل نحكّم العقل في القضايا المطروحة من أجل العدالة والحرية والكرامة الإنسانية ولن يزايد علينا أحد في مطالبنا”.

 وختمت «الفارسي» منشورها قائلة: “الانتخابات البرلمانية والرئاسية المباشرة ومتزامنة 24 ديسمبر  من أجل شعبنا ومن وثقوا بنا, كوني بخير وسأكون بخير ويقيني أن الله في قلوبنا والإيمان في سلوكنا والحمدلله على ما ارتضاه لنا”.

تجدر الإشارة إلى أن  عضوة ملتقى الحوار السياسي آمال بوقعيقيص، كانت قد اعترضت خلال كلمتها أمس الثلاثاء، في اليوم الثاني لاجتماع ملتقى الحوار السياسي في جنيف لمناقشة وإقرار القاعدة الدستورية للانتخابات، على تقدم أعضاء باللجنة الاستشارية المنبثقة عن الملتقى باقتراحات جديدة «تتناقض» مع خارطة الطريق. وقالت إنه «لا يجوز النكوص على ما اتفقنا عليه في ملتقى الحوار السياسي». 

ورفضت بوقعيقيص العودة مجددًا إلى الحديث عن الاستفتاء على مشروع الدستور قبل إجراء الانتخابات العامة المقررة في 24 ديسمبر، مؤكدة أن هذا الموقف يعني فحسب «تأجيل الاستفتاء وليس رفضه».

ويواصل ملتقى الحوار السياسي الليبي جلساته في جنيف السويسرية، لمناقشة القاعدة الدستورية للانتخابات المقبلة، ومقترح للجنة الاستشارية المنبثقة عن الملتقى بالخصوص.

ويعد هذا الاجتماع الذي بدأ،  الإثنين، ويستمر حتى الأول من يوليو المقبل، فرصة لأعضاء الملتقى لوضع مقترحات من شأنها تيسير إجراء الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل، خاصة ما يتعلق بالقاعدة الدستورية اللازمة للاقتراع، بحسب بيان سابق للبعثة الأممية.





Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى