اخبار ليبيا اليوم

عبد الله الكبير: قرارات قيس سعيد انقلاب على الدستور والديمقراطية


زعم الكاتب الصحفي الليبي عبد الله الكبير، أن ما فعله الرئيس التونسي بإلغاء كل السلطات وحصرها في يده هو انقلاب صريح على الدستور والمسار الديمقراطي بتونس.

وأشار الكبير خلال تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أن هذا الحدث كان متوقعا في خضم الصراع المتواصل بين قوى التغيير والقوى المضادة لها والتي تُقاتل من أجل إعادة الشعوب المنتفضة قبل عقد إلى مربع الاستبداد وإنهاء كل أحلام وتطلعات الشعوب في الحرية والكرامة والديمقراطية.

ويُضيف الكبير: “من غير المجدي الخوض في تفاصيل الأزمة التي عصفت بتونس سياسيا واقتصاديا واجتماعيا ثم زادت سوءا بالانتشار المتزايد لوباء كورونا، إذ علمتنا التجربة في دول الربيع الأخرى أنها حالة ستحدث انقساما حادا بعد أن ينقسم الشعب إلى فريقين وتتعمق بينهما حالة الاستقطاب”.

وأردف قائلا: “وبدلا من خوض الشعب لمعركته الحقيقية ضد الجهل والتخلف وكافة الأمراض التي خلفتها عقود الاستبداد الطويلة ينزلق إلى صراعات وهمية حول ما جرى”.

ونبه عبد الله الكبير إلى أن الدرس الأهم في الحدث التونسي هو التأكيد على أن مسار التغيير سيكون طويلا وسوف يستغرق عدة عقود، ولا ينبغي أن نفرح أو نحزن فكل الانتصارات والهزائم مؤقتة خلال هذه العقود، وأن المعركة مع القوى المضادة للتغيير هي صراع حتى الموت بين الماضي والمستقبل كما قال “فيدل كاسترو”.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى