اخبار ليبيا اليوم

«عبدالجليل»: ستيفاني قادرة على إخراج ليبيا من أزمتها وإنجاز الانتخابات


قال المترشح الرئاسي عثمان عبد الجليل، إن المشهد في ليبيا ضبابي بسبب عدم إعلان أي جهة مصير الانتخابات التي بات، مؤكدا أنها لن تجرى في موعدها المقرر 24 ديسمبر، إضافة إلى أنه لا أحد في ليبيا يعلم ما هي الخطة المقبلة.

وأضاف عبدالجليل، في مداخلة عبر فضائية “الوسط”، أن مجلس النواب والمفوضية العليا للانتخابات عليهما بالالتزام القانوني والأدبي أمام الليبيين عمومًا، وأمام 2.5 مليون مواطن سحبوا بطاقاتهم الانتخابية، بضرورة توضيح الموقف وما الذي دفع الأمور إلى هذه النقطة.

ولفت إلى أن يوم 24 ديسمبر سيمر دون أن تكون هناك خطوة في اتجاه إجراء الانتخابات ولا حتى إطلاق الحملات الانتخابية التي تحتاج إلى إعلان القائمة النهائية للمرشحين، وهو ما لن يحدث، بحسب قوله.

وأكد أن الليبيين فقدوا الثقة في كل ما يقوم به المسؤولون من تعهدات أو التزامات أو مواعيد، مطالبًا مجلس النواب بمعالجة كل تلك الإشكاليات والخروج على الليبيين بإجابات شفافة توضح لهم أسباب التأجيل، وما إذا كانت سياسية أو أمنية أو فنية، من خلال تقرير اللجنة البرلمانية التي تواصلت مع المفوضية.

وثمن عودة مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني ويليامز إلى ليبيا، مشيدا بإدارتها السابقة للحوار وفهمها العميق لأبعاد الملف الليبي، ومتفائلا بقدرتها على إخراج البلاد من أزمتها الحالية وإعطاء دفعة قوية في اتجاه إنجاز الاستحقاق الانتخابي.

وشدد على أن ستيفاني ستكون قادرة على رسم خارطة طريق قصيرة المدة تجرى بعدها الانتخابات، على أن تكون قد أزيلت العراقيل التي واجهتها خلال الفترة الماضية بما لديها من اتصال بجميع الأطراف.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى