اخبار ليبيا اليوم

سهيل الغرياني : السفير الأمريكي يحرض على الإعلام الذي يبين للناس أن الانتخابات مزورة


دافع سهيل، نجل الصادق الغرياني، المفتي المعزول، عن وسائل الإعلام التي تحرض ضد الانتخابات المرتقبة في 24 ديسمبر، والتي دعا السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند إلى مراقبتها، وحذر المعرقلين بعقوبات أمريكية ودولية.

وقال الغرياني الصغير في تدوينة عبر “فيسبوك”: “السفير الأمريكي في بلادي يحرض على الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي التي تقوم بنصح الناس، وتبين لهم أن هناك تزويرا سيحصل في الانتخابات نتيجة التلاعب بالأرقام الوطنية ومنظومة السجل الوطني وعدم سيطرة الحكومة على ثلثي البلاد”.

وأضاف أن “السفير لم يجب على هذا التخوف الذي يعتبر مهزلة وقاصمة الظهر لو كان في بلده وطلبوا انتخابات بهذا الوضع، بل اتجه السفير خلافا لقيم العدالة التي تدعي دولته وسائر دول الغرب انتهاجها وقام بتبطين التهديد في اجتماعه بالأمس وفي تصريحاته الصحفية”.

ورغم أن نورلاند دعا الليبيين المتخوفين من أحد المرشحين إلى اختيار شخص آخر، قال سهيل: “لم يعلق السفير حتى على تخوف أن يترشح مجرمين للحرب للرئاسة من أمثال حفتر وسيف، فأنت كليبي إما أن تكون موافقا على انتخابات مزورة وعبثية، وإلا فأنت مستغل وضد مصالح “الولايات المتحدة” في استقرار ليبيا”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى