اخبار ليبيا اليوم

ستيفاني: تحديد موعد الانتخابات أمر سيادي ليبي


قالت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز، إن قرارات البت في موعد الانتخابات وفي أهلية سيف الإسلام القذافي للترشح شأن “ليبي خالص”.

وفي حوار مع صحيفة “الشرق الأوسط” نشرته اليوم الأحد، دعت وليامز جميع الأطراف إلى الامتثال لأحكام القضاء، مضيفة أن جميع من كانوا مترشحين لمناصب السلطة التنفيذية خلال عملية ملتقى الحوار السياسي الليبي تقدموا بتعهدات مكتوبة بعدم الترشح في هذه الانتخابات.

 وأضافت، أن البت بأهلية المرشحين للانتخابات النيابية والرئاسية هو “أمر سيادي ليبي يبت فيه القضاء الليبي ويجب على الجميع احترام السيادة الليبية واستقلالية القضاء”

ورفضت وليامز تحديد المهلة الأفضل لموعد الانتخابات بعد تأجيلها، قائلة إن تحديد الموعد المقبل “يعود للسلطات المختصة في ليبيا، أي مجلس النواب والمفوضية والقضاء”.

وشددت على أن الأمم المتحدة على أتم الاستعداد لمساعدة الليبيين في تذليل جميع الصعوبات وإيجاد ظروف مناسبة وفي أسرع وقت ممكن من أجل ضمان إجراء انتخابات حرة ونزيهة وذات مصداقية.

وبسؤالها عن «المرتزقة» أجابت: «عملية إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من ليبيا هي عملية دقيقة ومعقدة ويجب أن تتم بحذر وتأنٍ من أجل ضمان عدم زعزعة استقرار الدول المجاورة، وهذا يتطلب وقتاً وتنسيقاً دقيقاً مع الدول المعنية».

 وقالت إن وزير الداخلية «أكد لي أن وزارة الداخلية وضعت خططاً أمنية محكمة لتأمين الانتخابات».





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى