اخبار ليبيا اليوم

سالم كشلاف: إقرار مجلس الدولة لقانون الاستفتاء حكم بـ”لا” لمشروع الدستور


أكد عضو هيئة صياغة الدستور سالم كشلاف أن إقرار قانون الاستفتاء من قبل الدولة خطوة غير موفقة؛ واصفا الشروط التي وضعت في القانون بالتعجيزية.

وقال كشلاف في تصريحات صحفية، أن قانون الاستفتاء كان قد وضعه أعضاء متشددون من مجلس النواب هدفهم عدم إقرار الدستور.

ورجح عضو هيئة الدستور أن تكون نوايا مجلس الدولة قطع الطريق على ملتقى الحوار السياسي، موضحا أن إقرار القانون بهذه الشروط هو حكم بـ”لا” لمشروع الدستور، خصوصا أنه مطعون فيه أمام الدائرة الدستورية بالمحكمة العليا.

وكان مجلس الدولة أعلن في جلسته أمس الاثنين قانون الاستفتاء على الدستور وطالب مفوضية الانتخابات بمباشرة عملية الاستفتاء على الدستور وفقا للقانون.

في المقابل قال رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد السايح إن مجلس الدولة هو من طالبه في 2018 بوقف فوري للاستفتاء على الدستور، واليوم نفاجأ بنفس المجلس يطالب بضرورة الاستفتاء على الدستور بنفس القانون الذي سبق أن اعترضوا عليه.

وواصل قائلًا: “السبب في تغير موقف مجلس الدولة من قانون الاستفتاء على الدستور هو خوفهم على خسارة مقاعدهم ومستقبلهم السياسي، فهم يعرفون أنه لا مستقبل سياسي لهم في ليبيا، وأنهم لن يتحصلوا على صوت واحد من الناخب الليبي، فقد أودوا بهذه البلاد ما وصلت إليه اليوم”.

وأردف رئيس المفوضية العليا للانتخابات قائلًا: “طرحنا على مجلس الدولة فكرة الاستفتاء على الدستور يوم 24 ديسمبر المقبل جنبا إلى جنب مع الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وقد رفضوا ذلك رفضا قاطعا”.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى