اخبار ليبيا اليوم

زيادة كبيرة في عدد المسجلين بمنظومة التطعيمات


المركز الوطني لمكافحة الأمراض: زيادة كبيرة في عدد المسجلين بمنظومة التطعيمات

القاهرة – بوابة الوسط | الأربعاء 19 مايو 2021, 04:50 مساء

مسن يتلقى لقاحًا ضد فيروس كورونا المستجد في طبرق. (المركز الوطني لمكافحة الأمراض)

قال مدير إدارة اللقاحات بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، عبد الباسط سميو، إن العزوف عن التطعيم ضد وباء «كورونا» كان متوقعًا في كل دول العالم في البدايات؛ لأن الناس تستمع لبعض الشائعات فيما يخص التطعيمات وما قد تسببه، وما تلبث أن تذهب الشائعات ويفهم الناس أهمية التطعيم في مقاومة خطورة المرض والوفيات الناتجة عن كورونا.

وأضاف سميو، في تصريحات تلفزيونية الثلاثاء: «ألاحظ ازدياد الطلب على المطاعيم من الجميع، والحقيقة العدد الذي وصلت له حملة التطعيم حتى الآن 111 ألفًا و142 شخصًا تم تطعيمهم، واستأنفت حملة التطعيم في ليبيا، وما زالت الناس تطلب وتأتي لمراكز التطعيم للحصول على الجرعات».

نقص شديد في اللقاحات
وأشار إلى «وجود نقص شديد في إنتاج اللقاحات في أغلب دول العالم، خاصة دول العالم الثالث والنامية».، منوها إلى أن «الجميع يعلم التنافس العالمي والتزاحم للحصول على لقاحات فيروس كورونا في كل دول العالم، خاصة أن الإنتاج لا يكفي لكل سكان العالم».

وأشار إلى أن ما يستطيع العالم الحصول عليه تعتبر نسبة قليلة مقارنة بعدد السكان، منوهًا إلى أن ليبيا حصلت حتى الآن على 407 آلاف جرعة من المطاعيم الثلاثة، والفئات المستهدفة في المرحلة الأولى كانت فوق الـ70 لأسترازينيكا، وما بين الـ50 إلى 60 سنة، وقطاع الصحة والعاملون فيه كانوا مستهدفين بالمطعوم الروسي. وبين أنه قبل عيد الفطر تم الشروع باستخدام المطعوم الصيني لمن هم فوق الـ65 عامًا والمسجلين في المنظومة، ووصل العدد إلى 150 ألف جرعة.

جرعتان من المطاعيم في بعض الدول
ولفت إلى أن الهدف النهائي هو الوصول لجرعتين من المطاعيم في بعض الدول، والأساس والأكثر أهمية هو الحصول على الجرعة الأولى، لتكون هناك مناعة للحماية ومنع حصول مضاعفات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا، معتبرًا أنه لا يمكن تلقي بعض المواطنين جرعتين في ظل وجود أشخاص آخرين غير محميين ولم يتلقوا اللقاح، حسب قوله.

وفي وقت سابق، أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض، تسجيل 338 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، أمس الثلاثاء. وتماثل للشفاء 285 مصابا، في حين لم تسجل أي وفيات، ليصل إجمالي الإصابات بالفيروس في ليبيا إلى 182 ألفا و350 حالة، منها 10 آلاف و183 نشطة، و169 ألفا و70 متعافى، و3097 متوفى، منذ بدء انتشار الوباء في البلاد مارس العام الماضي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط



Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى