اخبار ليبيا اليوم

روسيا ترد على الاتحاد الأوروبي: يجب تجنب تكرار سيناريو ليبيا بكازاخستان


انتقد نائب وزير الخارجية الروسي بيان الاتحاد الأوروبي بشأن المساعدة العسكرية لمنظمة الأمن الجماعي الروسية إلى كازاخستان، مُذكرًا إياها بـ”القصف الإنساني” ليوغوسلافيا والعراق وليبيا.

وأكد ألكسندر غروشكو، نائب وزير الخارجية الروسي، في تصريح لوكالة “سبوتنيك”، أن روسيا ومنظمة معاهدة الأمن الجماعي تدعمان كازاخستان، مشيرا إلى أن هذا ما يجب أن يفعله الحلفاء.

وقال غروشكو، تعليقاً على تصريحات الممثل الأوروبي للشؤون الخارجية جوزيب بوريل بشأن المساعدة العسكرية لكازاخستان من قبل منظمة معاهدة الأمن الجماعي: “تعمل روسيا ودول منظمة معاهدة الأمن الجماعي على المساندة وهو ما يجب أن يفعله الحلفاء، ونحن على ثقة من أن حلفاءنا وأصدقاءنا الكازاخستانيين سوف يتعاملون مع المشاكل التي نشأت”.

وأشار إلى أنه سيكون من الجيد أن يعترف الغرب بدور روسيا في حفظ السلام؛ قائلاً: “سيكون من الجيد، أن يدرك الغرب ما هو واضح، ففي نهاية المطاف؛ أوقفت روسيا النزاعات، وترجمتها إلى قنوات تسوية سياسية سلمية. وأينما حل العسكري الروسي حل السلام”.

وأضاف: “إنه محق (بوريل) في أنه من الضروري تجنب حالة تقديم المساعدة العسكرية، مثل القصف الإنساني ليوغوسلافيا، وغزو العراق، والعمليات في ليبيا، ومحاولات تفكيك سوريا”.
وفي وقت سابق، قال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إن الاتحاد الأوروبي مستعد لتقديم الدعم لحل الأزمة في كازاخستان، مضيفا أن مساعدة منظمة معاهدة الأمن الجماعي لكازاخستان “تثير ذكريات المواقف التي ينبغي تجنبها”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى