اخبار ليبيا اليوم

دون تأشيرات وإمدادات.. برلماني إيطالي ينتقد وضع بعثة بلاده العسكرية في مصراتة


ليبيا – أعلن نائب في حزب إخوة إيطالي اليميني المعارض وعضو الحزب في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب ادموندو تشيريللي أنه سيتقدم بطلب مساءلة برلمانية لوزيري الخارجية والدفاع في بلاده، بشأن مشاكل تواجهها البعثة الإيطالية الثنائية للمساعدة والدعم في ليبيا (Miasit)، من حيث عدم تعاون في إصدار السلطات الليبية تأشيرات دخول لبدلاء لعناصر انتهت مدة خدمتهم في البعثة، فضلًا عن توقف الإمدادات المرسلة من إيطاليا الخاصة بالبعثة لعدة أشهر في الميناء دون أي سبب.

تشيريللي وفي مذكرة وفقًا لما نقلته وكالة “آكي” الإيطالية أمس الخميس قال: “أريد من وزير الخارجية لويجي دي مايو ووزير الدفاع لورينزو غويريني معرفة ما تنوي الحكومة فعله للسماح لأكثر من 200 جندي إيطالي في البعثة، يتعين استبدالهم بزملاء آخرين، بالعودة أخيرًا للوطن”.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وأشار إلى أنه منذ أبريل الماضي لم تصدر السلطات الليبية تأشيرات دخول لأولئك الذين يتعين عليهم استبدال زملائهم في البعثة، وبالتالي فإن الجنود الذين إنتهت مدة خدمتهم ما زالوا عالقين هناك. علاوة على ذلك، يبدو أن الإمدادات التي تصل من إيطاليا تتوقف لعدة أشهر في الميناء دون أي سبب.

وأضاف: “في الآونة الأخيرة، ذهب الوزير دي مايو إلى ليبيا، وقبل ثلاثة أيام فقط جاء رئيس وزراء حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة إلى روما للقاء ماريو دراغي. السؤال الذي يبرز بشكل عفوي: هل تهتم الحكومة الإيطالية بمصير قواتنا؟ أم أنها مهتمة فقط بمنح ملايين اليوروهات للطرق السريعة في ليبيا؟”.

تشيريللي خلص إلى القول: “نتوقع من الوزراء المختصين كسر حاجز الصمت من خلال اتخاذ جميع الإجراءات من أجل الاستبدال المنتظم لأفراد البعثة العسكرية، وكذلك حماية إمداداتها. لا يمكننا الاستمرار في التظاهر بعدم حدوث أي شيء”.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى