اخبار ليبيا اليوم

جوان: مسار طريق زليتن الجديد سيعطّل مصالح المواطنين


قال عضو مجلس الدولة الاستشاري عن مدينة زليتن عبد الله جوان، إنه  رُسمت خارطة للطريق الساحلي بمسافة 25 كم، عن الطريق الحالي ولكن حكومة الوحدة الوطنية غيّرت مساره إلى 5 كم من الطريق الساحلي الحالي، علماً أن المسار الحالي للطريق يتوسط عدداً من المناطق منها منطقة “السند، والغويلات، وكعام” وغيرها، وتنفيذ الطريق بالمسار الحالي سيحدث أضراراً أكثر من فوائد بالنسبة لأهالي المدينة.

أضاف جوان في تصريحات صحفية، أن  مسار الطريق الحالي سينهي الكثير من المزارع المُنتجة وسيتسبب في قطع مئات آلاف الأشجار، بالإضافة إلى هدم المنازل ومباني ومصانع المواطنين في هذه المناطق، وتواصلنا مع وزير المواصلات حول الملف وأبدى تعاونه حول تغيير مسار الطريق، ولكن جهاز الطرق لم يتجاوب بتغيير مسار الطريق بعدد من المبررات والمخاوف، منها فسخ العقد من قبل الشركة المنفذة.

وتابع قائلاً: “طالبنا الجهات المعنية بتشكيل لجنة لتقييم مسار الطريق وتحديد أضراره، وعلى ضوء تقرير اللجنة يُحدد تنفيذ الطريق بهذا المسار من عدمه، ونحن في صدد عقد اجتماع مع رئيس الحكومة “رمضان بوجناح” لإطلاعه على الملف وليقيّم أضرار المسار الحالي، فتنفيذ الطريق بالمسار الحالي سيقسم المدينة ويجعلها شمال وجنوب، وبالتالي سيعطّل مصالح المواطنين، ومطالبنا واضحة للحكومة والجهات المعنية وهي إرجاع الطريق للمسار القديم، وهو 25 كم جنوبي زليتن”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى