اخبار ليبيا اليوم

جمعة القماطي: تركيا موجودة في ليبيا باتفاق “شفاف”.. وفائز السراج لم يجلب مرتزقة


دافع جمعة القماطي رئيس ما يعرف “حزب التغيير” عن المجلس الرئاسي السابق ورئيسه فائز السراج رئيس حكومة الوفاق، نافياً أن يكون للرجل أي دور في جلب المرتزقة إلى ليبيا.

قال مبعوث فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي السابق إلى دول المغرب العربي، إن الحكومة السابقة لم تجلب المرتزقة في شرق وغرب ليبيا، وهذه معلومات مغلوطة تعبر عن عدم دراية بحقيقة ما يجري، وفق قوله.

أضاف “جمعة القماطي” في مداخلة عبر سكايب مع قناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية للإخوان المسلمين في ليبيا – مساء أمس الأحد، أن “السيد فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي السابق زار مصر عدة مرات والتقى السيسي، وكأن يأمل أن تلعب مصر دورا إيجابيا ومعتدلاً، ومصر غيرت موقفها لأنها راهنت على مشروع عسكري لاحتلال طرابلس، لكن هذا المشروع خسر وهزم حفتر على أسوار طرابلس” على حد زعمه.

وواصل “جمعة القماطي” قائلًا: “أن مصر كانت تدعم خليفة حفتر بالضباط والعتاد، بعكس تركيا التي أبرمت اتفاقا شفافا وأودعتها الأمم المتحدة، وكان وجودها شرعي.. فرنسا ومصر والفاغنر متواجدون في ليبيا منذ 2014، ولم تكن تركيا موجودة آنذاك، وبالتالي هذه الدول كانت تدعم طرف ضد آخر” على حد زعمه.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى