اقتصاد

بعد أزمة خانقة.. شبكة الكهرباء تسجّل تحسنًا ملموسًا


بعد صمتٍ دام نحو شهر حيال أزمة انقطاع الكهرباء، وطرح الأحمال الذي وصل في بعض المدن إلى 15ساعة؛ خرج رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء وئام العبدلي، كاشفًا أبرز الأسباب، وجهود الفرق الفنية لإعادة التوازن للشبكة العامة.

“وئام”؛ قال في تصريحاتٍ رسميةٍ إن الطلب على الكهرباء، خلال الأيام الماضية، بلغ مستوياتٍ قياسيةً إذ سجل ثمانية آلاف ميجا وات.

مبينًا أن مستويات الإنتاج الحالية بلغت خمسة آلاف ميجا، ويمكن للشركة أن ترفعها إلى مستويات خمسة آلاف وسبعمائة ميجا، مشددًا على أن الشبكة العامة سجّلت تحسنًا ملحوظًا, خلال الأيام الأخيرة.

“العبدلي”؛ طالب بترشيد الاستهلاك وأن يهبط مستوى استخدام المنازل للكهرباء لمستويات 50٪مما هو عليه الآن، إذ إن ذلك سيساهم في سد العجز، وتفادي طرح الأحمال.

وتوقّع رئيس إدارة الشركة أن يضاف إلى الشبكة نحو ألفين ميجا وات خلال آخر هذا العام أو مطلع العام المقبل، بعد صيانة عدد من المحطات.

وأشاد “العبدلي” بدور الحكومة في دعم الشركة بالأموال، دون التطرق للتفاصيل، بالمقابل أعلنت الحكومة، قبل نحو شهرين، عن دعم القطاع بـ 977مليون دينار، دون الكشف عن آلية الإنفاق.

ويُطالب المواطنون، الحكومة لإنجاز أعمالها حيال الأزمة للحدّ من التداعيات التي أنهكت المواطنين واقتصاد البلاد، وتسبّبت في خسائر كبيرة.

 





Source link

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى