اخبار ليبيا اليوم

النائب أبو صخرة أمام البرلمان الدولي: مستعدون لتسليم السلطة لهيئة تشريعية منتخبة في ليبيا


 

قال النائب وممثل ليبيا بالبرلمان الدولي للتسامح والسلام آدم أبوصخرة، إن المجلس العالمي للتسامح والسلام، ينبثق عنه الجمعية العمومية والبرلمان الدولي للتسامح والسلام البرلمان الدولي أنشئ في 2018، ويضم ممثلا واحد عن كل برلمان، وبلغ عدد المشاركين نحو 50 برلمانا حول العالم.

أضاف في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء أن الجلسة التي مثّلت فيها مجلس النواب الليبي كانت السادسة للبرلمان، وعُقدت يومي 15 و16 يوليو الجاري في مونتينيغرو، بمشاركة41 نائبا ، و طُرحت خلال الجلسة قضايا العالم الملحّة، ومنها قضية تغير المناخ وأثرها الاقتصادي والإنساني في عديد الدول، وغيرها من القضايا، و تناولتُ في كلمتي خلال الجلسة الأوضاع في ليبيا، واقترحتُ وجود دور للبرلمان في المصالحة الليبية ورأب الصدع.

وتابع قائلًا: “أوضحتُ للبرلمانات العالمية المشاركة، أن ليبيا وقعت رهينة صراعات دولية لا علاقة لشعبها المسالم بها، وصارت جراء ذلك مصدر تهديد لدول حوض المتوسط، و شددتُ على ترحيب مجلس النواب بكل المقترحات التي تطرحها دول الجوار، واستعداده لتسليم السلطة لهيئة تشريعية منتخبة، وأنه الضامن الأكبر لنجاح أي عملية انتخابية منتظرة”

وطالب أبو صخرة، البرلمان الدولي بالدفع باتجاه تعزير الإرادة الدولية، وحث دول القرار العالمي على تهدئة الوضع في ليبيا، وقال إنه تلقى استجابةً جيدة من البرلمان الذي أبدى القائمون عليه استعدادهم للتنسيق لعقد جلسة له في ليبيا المدة المقبلة، لافتاَ إلى أن البيان الختامي للجلسة أكد دعم مجلس النواب من أجل الانتقال السلمي وتحقيق الأمن والازدهار لجميع أبناء الشعب الليبي.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى