اخبار ليبيا اليوم

المركز الوطني للصحة الحيوانية يكشف عن وجود عدة بؤر لمرض حمى الوادي المتصدع في ليبيا


ليبيا –  كشف مدير المركز الوطني للصحة الحيوانية زكريا ختال عن وجود عدة بؤر لمرض حمى الوادي المتصدع في ليبيا، خاصة  في المناطق الجنوبية.

ختال خلال مداخلة عبر برنامج “حوارية الليلة” الذي يذاع على قناة “ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا وتمولها قطر الأحد وتابعتها صحيفة المرصد ،قال: إن هناك برنامج مسح بالاشتراك مع منظمة الزراعة و الأغذية؛ حيث تم اكتشاف المرض خاصة في المناطق الجنوبية “الكفرة وبراك الشاطئ”، نتيجة لدخول الحيوانات بطريقة غير قانونية من دولة السودان الموبوءة بهذا المرض منذ سنة 2019.

وأضاف: “اكتشفنا بعض البؤر في مناطق الشمال الليبي وفي منطقة طبرق وزليطن ورقدالين ومصراتة والقره بوللي”.

وأشار ختال إلى مطالبة وزارة الزراعة والثروة الحيوانية بتوفير الإمكانيات لإجراء المسح والكشف عن بؤر انتشار المرض ومكافحته.

ونبه إلى أن حمى الوادي المتصدع يعتبر من الأمراض التي تصيب الإنسان والحيوان وينتقل عن طريق البعوض الناقل عن طريق الدم، وهو مسجل عالميًا من الأمراض المعدية التي تهدد الصحة العامة، لافتًا إلى مطالبة وزارة الزراعة بتوفير الإمكانيات لمكافحته ومن ضمنها خطة أعدت من قبل مركز الصحة الحيوانية بالاشتراك مع الجهات المختصة كمركز مكافحة الأمراض وجهاز الشرطة الزراعية.

كما نوه إلى الى اللقاء الذي وصفه بـ “المثمر” الذي جمع وزير الزراعة بحكومة الوحدة مع رئيس حكومة الوحدة المكلف رمضان بوجناح لبحث توفير اللقاحات والإمكانيات لمكافحة المرض.

ختال أشار إلى أن عملية مجابهة المرض تتم بعدة مراحل، مؤكدًا أن مكافحة المرض في مراحله الأولى ستكون مكلفة للدولة، داعيًا إلى إجراء المسح الوبائي للتأكد انتشار المرض من عدمه وتوفير الميبدات الحشرية خاصة مع فصل الشتاء الذي يعتبر بيئة مناسبة لتكاثر البعوض في المستنقعات، وفقًا لقوله.

 





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى