اخبار ليبيا اليوم

الكشر: ترهونة تعاني وكل ما حصلنا عليه مساعدات دولية


قال رئيس مجلس ترهونة التسييري “محمد الكشر”، إن البلدية تُعاني من نقص الآليات والسيارات الخاصة بنقل القمامة، والبلدية لا يوجد بها سيارات إطفاء الحريق، و هناك نقص في سيارات الإسعاف، ويوجد في البلدية سيارة واحدة فقط، ويوجد في البلدية أكثر من 2 مليون شجرة زيتون، ولكن في ظل شح مياه الأمطار ستتعرض هذه الأشجار للتلف والفساد.

أضاف الكشر في تصريحات صحفية أن ترهونة البلدية الوحيدة التي ليست مربوطة بمنظومة النهر، وشركة المياه والصرف الصحي لا يوجد بها سيارات نقل مياه وشفط المجاري، وفي حالة الظروف القصوى نستعين بسيارات الشفط من البلديات المُحيطة بنا مثل بلدية مسلاتة وسوق الخميس.

وتابع قائلًا: “البلدية معدومة البنية التحتية، وكل ما تحصلنا عليه كان دعما من منظمات دولية بالاتفاق والتعاون مع وزارة الحكم المحلي، ولم نر بعد ما قدمته وصرفته الحكومة لترهونة، و يجب ربط البلدية بمنظومة النهر الصناعي كباقي البلديات”.

واختتم الكشر: “لم يتم توقيع عقود للبلدية في ظل البرنامج الذي أطلقته الحكومة “عودة الحياة” لسنة 2021؛ لأسباب مجهولة، أكثر من أربعة سنوات لم يتم إنشاء أي طريق، و السيولة جيدة في البلدية، والوقود مُتوفر في المحطات، وهناك نقص بسيط في غاز الطهي؛ نظرًا لاستهلاك الغاز بشكل كبير في فصل الشتاء وانقطاع التيار الكهربائي، كما هناك ارتفاع في أسعار الأعلاف والسلع الغذائية؛ نتيجة زيادة السحب على السلع”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى