اقتصاد

الفلاح: ليبيا يجب أن تكون منطقة معفاة بأكملها من الرسوم الجمركية


في مقابلة مع صحيفة “ليبيا هيرالد” اليوم الخميس، انتقد عبد الله الفلاح، رئيس مجلس الأعمال الليبي، قرار حكومة الدبيبة “بالعودة إلى ضوابط الأسعار” على المنتجات الغذائية، موضحاً أن هذه الطريقة قد عفا عليها الزمن، وهي محاولة يائسة من قبل الحكومة لمحاولة مكافحة ارتفاع الأسعار والتضخم.

وجاء ذلك عقب إعلان الحكومة ضبط الأسعار في وقت سابق من هذا الأسبوع، وقرارها أمس بإعفاء المواد الغذائية من الرسوم الجمركية.

وهاجم الفلاح الحكومة لعدم صدقها وشفافيتها مع المواطنين بشأن الأسباب الأساسية الحقيقية لارتفاع الأسعار. وقال إنها لم تُشر إلى أن ليبيا تستورد ما لا يقل عن 80 في المائة من موادها الغذائية، وأن أسعار المواد الغذائية ارتفعت عالمياً. وأضاف أن هذا التضخم في الاستيراد يترتب عليه العديد من التكاليف الأخرى بما في ذلك تكاليف الشحن، والتي أثرت بدورها على أسعار الوقود.

واتهم الفلاح الحكومة باتّباع سياسات قصيرة المدى وليست استباقية في موقفها السياسي. وأشار إلى أن اتحاد المستهلكين رفض بالفعل التحركات الاقتصادية للحكومة باعتبارها خطوات رجعية.

وقال الفلاح إن الحكومة لا تُشير إلى أن الأسعار قفزت جزئياً بسبب تعديل سعر الصرف الرسمي للدينار الليبي، بنحو أربعة أضعاف، وقد تم إدخال هذا التعديل في جميع أسعار المواد الغذائية المستوردة.

وأعرب الفلاح عن حزنه لوجود أشخاص في الحكومة ما زالوا يرون أن اقتصاديات النظام السابق خيار قابل للتطبيق. وقال إن مستقبل ليبيا هو القطاع الخاص من خلال السوق الحرة والمنافسة المفتوحة. مضيفاً أن ليبيا بأكملها يجب أن تصبح منطقة معفاة من الرسوم الجمركية، وليس فقط المواد الغذائية.





Source link

زر الذهاب إلى الأعلى