اخبار ليبيا اليوم

الغرياني يمارس خطاب الكراهية واستباحة الدماء وحرمات الليبيين ويجب إيقافه – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا – رأى الصحفي الليبي عبد الله محمد الخفيفي أن إيقاف الصادق الغرياني أصبح أمرًا مُلحًّا، فهو تحول لمتاجر بالدين يستغل الأحاديث والآيات ويفسرها تفسيرًا خاطئًا حسب مخططات تنظيم الإخوان، ليجعل من الشباب وقوداً للحرب.

الخفيفي وفي تصريحات خاصة لموقع “العين الإخبارية” أمس الخميس، أوضح أن من ضمن ما تم الاتفاق عليه في حوار جنيف ولجنة الـ 75، هو نبذ خطاب الكراهية الذي ما زال مستمرًا من تيار الإخوان عبر أبواقهم المختلفة.

وطالب البعثة الأممية ولجنة الحوار السياسي الليبي بأن تضع حدًا لفتاوى الصادق الغرياني المضللة الذي يقدم نفسه رجل دين، ومن المعروف أن رجال الدين من المفترض أن يكون خطابهم موجهًا نحو المصالحة ولم الشمل، ولكن الغرياني يعتبر حالة شاذة يجب نبذها.

الخفيفي نوه إلى أنه ومنذ عشر سنوات والغرياني يمارس خطاب الكراهية وشرعنة التدخل الخارجي واستباحة الدماء وحرمات الليبيين بأوامر من تنظيم الإخوان الإرهابي.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى