اخبار ليبيا اليوم

السفير الأمريكي يناقش مع ستيفاني ضرورة توحيد الجهود لإنجاز الانتخابات الليبية


التقى المبعوث الأمريكي الخاص والسفير إلى ليبيا ريتشارد نورلاند، مستشارة الأمم المتحدة الخاصة لليبيا ستيفاني ويليامز، وناقشا آليات توحيد جهود الولايات المتحدة مع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بخصوص التحديات الحالية التي تعترض طريق الانتخابات.

جاء ذلك على هانش زيارته إلى طرابلس لعقد اجتماعات مع التركيز على تقديم الدعم للعملية الانتخابية.

وبحسب بيان للسفارة الأمريكية، اليوم الإثنين، فإن السفير نورلاند، أشار إلى أن “الولايات المتحدة تواصل دعم الغالبية العظمى من الليبيين الذين يريدون الانتخابات والإدلاء بأصواتهم من أجل مستقبل بلادهم، واستنتاج مهم من زيارتنا هو أن الليبيين والعديد من المؤسسات والمنظمات الليبية يعملون لتحقيق هذا الهدف”.

وتابع:” نحن نعمل لنكون شركاء في هذه العملية، مما يسمح لليبيين باتخاذ خيارهم، ونحن لا ندعم أي مرشح معين، لكننا ندعم العملية، ستواصل الولايات المتحدة التفاعل مع المؤسسات والقادة الليبيين بهدف إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية سلمية، حرة ونزيهة وشاملة وذات مصداقية تمهد الطريق لمستقبل موحد ومستقر لليبيا”.

وقدم رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، والمدير الإقليمي للمؤسسة الدولية للأنظمة الانتخابية، السفير دانيال روبنشتاين، عرضا توضيحيا لكيفية عمل مركز الاقتراع يوم الانتخابات.

وأشار البيان، إلى أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والمؤسسة الدولية للأنظمة الانتخابية تدعم الدور التقني للمفوضية في ضمان مشاركة الناخبين، بما في ذلك مشاركة الناخبين ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي نفس الموقع، التقى السفير بطلاب المدارس الإعدادية المشاركين في مشروع التربية المدنية برعاية المؤسسة الدولية للأنظمة الانتخابية لإجراء مناقشة حول الانتخابات.

وشارك السفير نورلاند أمله في مستقبل مشرق وسلمي لأطفال ليبيا.

كما التقى السفير نورلاند، بعبد الحميد الدبيبة لمناقشة القضايا الليبية الرئيسية في سياق الحملة الانتخابية.

وشارك السفير، وجهة النظر الأمريكية بأنه على المرشحين القيام بحملتهم الانتخابية بشكل منفصل عن مناصبهم العامة أو مكاتبهم، مع التركيز على العملية الانتخابية.

كما التقى السفير، بشركاء الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في المجتمع المدني، الذين يشاركون في حملات التوعية الانتخابية المصممة لتشجيع مشاركة الناخبين، والمنظمات الشريكة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية التي تعمل كمراقبين محليين للانتخابات الليبية. وأظهرت هذه الاجتماعات الإرادة القوية لليبيين للتصويت في الانتخابات، والاستعدادات المختصة لضمان نزاهة الانتخابات، بحسب البيان.

وأنهى السفير، يومه في مطار معيتيقة، من أجل تسليم ما يقارب 1.2 مليون جرعة من لقاحات فايزر كمساهمة في مكافحة ليبيا لوباء كوفيد -19.

وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها تسليم لقاحات شركة فايزر من الولايات المتحدة في إطار برنامج كوفاكس، وفقا للبيان.

كما حضرت الممثلة الخاصة لليونيسف لنا الوريكات ومدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض الدكتور حيدر السائح لتسليم مساهمة اللقاحات.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى