اخبار ليبيا اليوم

الدبيبة يستجدي والمشري ينسحب والقوانين الصادرة عن البرلمان لن تتغير او تعدل – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا – اعتبر عضو مجلس للتواب سعيد امغي أنه في البداية كانت مطالب المعرقل خالد المشري، مشاركة مجلس الدولة لمجلس النواب في إصدار قوانين الإنتخابات، حتى يقبل ويعترف بها ثم سرعان ما تغيرت المطالب لرفض القوانين جملة وتفصيلا، لأنها سمحت للمشير حفتر وغيره بالترشح للانتخابات الرئاسية.

انغيب قال في تدوينه له على موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك” إنه وبعد ان بح صوته وفقد أي أمل في الإستماع إليه او الإهتمام بمطالبه، غير المطالب من المشاركة والرفض إلى تعديل قانون إنتخاب الرئيس وبالتحديد المادة “12” حتى يسمح فقط للدبيبة بالترشح.

وأشار إلى أنه وبعد رفض هذا المطلب أيضا ولم يجد مؤيد واحد من المعرقلين التابعين له يخرج معه على الإعلام اويساعده على تنفيذ تهديداته خرج في كلمة متلفزة من حديقة منزله حزيناً منفرداً لم يجد من يشاركه فيها او حتى يشاركه في وجبة غداء الجمعة؛ يعلن في هذه الكلمة مقاطعته الشخصية للانتخابات وينقلب فيها على حليفه الدبيبة ويرفض أي محاولات لتعديل قانون انتخاب الرئيس للسماح لما اسماهم بأشخاص اخرين بالترشح للانتخابات الرئاسية.

ونوّه إلى أنه في نفس اللحظة كان شريكه المرتهن للاتراك الدبيبة المتجاوز والمتمرد والرافض لكل القوانين يتجول فى وحدة صحية او مستشفى قريبة من المسجد الذي صلى فيه الجمعة، يحدث المرضى عن ظلم قوانين الانتخابات ويصفها بالمعيبة لأنها لم تسمح له بالترشح.

ورأى أن الخلاصة هي أن الدبيبة يستجدي والمشري ينسحب والقوانين الصادرة عن مجلس النواب لن تتغير او تعدل والانتخابات سوف تكون في موعدها.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى