اخبار ليبيا اليوم

«الخارجية»: اتخذنا إجراءات استباقية لإجلاء الليبيين من إثيوبيا


أعطت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي نجلاء المنقوش، تعليماتها العاجلة بضرورة اتخاذ كافة التدابير والإجراءات الاستباقية الاحترازية لضمان سلامة وعودة المواطنين الليبيين في إثيوبيا إلى أرض الوطن، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية.

وقالت وزارة الخارجية، إن السفارة الليبية في أديس أبابا والبعثة لدى الاتحاد الأفريقي واللجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة ، أصدروا بيانا بشأن أوضاع الليبيين في إثيوبيا.

ولفت البيان، إلى أن السفارة أتخذت إجراءات استباقية، نظراً للأوضاع الأمنية غير المستقرة التي تمر بها جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية الصديقة خصوصاً في المناطق الشمالية، والتي تسببت في خلق قلق لدى السلطات الليبية على وحدة الأراضي الأثيوبية إضافة إلى الحرص على سلامة مواطنيها المقيمين في الأراضي الإثيوبية، والعاملين في السفارة الليبية بأديس أبابا.

وتابع البيان:” أن وكيل الشؤون السياسية في الوزارة قرر العمل على وجه السرعة لإجلاء الرعايا الليبيين وتقليص عدد العاملين بالسفارة إلى الحد الأدنى، مع توفير طائرة خاصة لإخلاء بقية طاقم السفارة في الحالات الطارئة”.

ولفت البيان، إلى أن وزارة الخارجية والتعاون الدولي تولي الاهتمام البالغ والحرص الكبير على أمن وسلامة رعايا الدولة الليبية القاطنين في إثيوبيا، وفي هذا الصدد، يتوجه رئيس البعثة وطاقم السفارة والبعثة في إثيوبيا، بالشكر والتقدير للجهود المبذولة والحثيثة التي لمسناها، والمتابعة المستمرة وتذليل كافة الصعوبات للتأكد من سلامة الليبيين في الخارج.

وتابعت وزارة الخارجية:” حرصنا على استمرار العمل بالسفارة الليبية في أديس أبابا لرعاية المصالح الليبية على الصعيدين الثنائي والمتعدد الأطراف”.

وجددت الوزارة في بيانها، ثقتنا في قدرة إثيوبيا على تجاوز هذه المرحلة الصعبة واستئناف مسيرة التحول الديمقراطي والنهضة التنموية والازدهار.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى