اخبار ليبيا اليوم

«الجدال»: الإخوان يحاولون الاستقواء بزيارة أردوغان قبل موعد الانتخابات


أكد المختار الجدال، المحلل السياسي، أن الإخوان يحاولون الاستقواء بزيارة أردوغان إلى طرابلس قبل موعد الانتخابات.

وقال الجدال في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “فرحة عارمة عند دبيبة وجماعة الإخوان ومليشياتهم بوعد أردوغان زيارتهم في أكتوبر قبل شهر من الانتخابات المقبلة، فربما تأتي الزيارة في إطار دعاية انتخابية لطرف معين”.

وأضاف “طبعا الجماعة ينظرون «للريّ» أردوغان الداعم والمنقذ والقائد مثلما نظر أجدادهم لموسيليني عندما زارهم زمان ليثبت للعالم إن ليبيا الإيطالية أضحت آمنة، بالتأكيد سنرى من سيستقبله ويقلده سيفاً على ظهر جواد «خريبيشة» وربما مصحف شريف لحامي حمى الإسلام في القرن الحادي والعشرين”.

وتابع “الجماعة يمعنون في الغي والصلف والكذب وتغيير وجهة نظر مساكين الرأي العام عن مشاكله الحقيقية وتخويفه من القوات المسلحة وشيطنتها”.

واستطرد “بالرغم من الاتفاق برعاية مبعوث الأمم المتحدة بوقف الحرب وأطلاق النار، غير إن الحرب الإعلامية لازالت مستعرة والأعمال العدائية لم تتوقف «بل حطولها وزير يدعى وليد»”.

واستكمل “مازالوا يستخدمون كذب «هيومن رأيتس ووتش» في شيطنة القوات المسلحة، فهل يصدق إن هذه المنظمة تنظر بعين واحدة وتغمض العين الأخرى؟ لتجعل من أعمال المليشيات هي الصح. إلا إذا كانت المنظمة تقع تحت سيطرة الإخوان الفاسدين؟”.

وواصل “أعتقد كل هذه الأفعال في حقيقتها البحث عن ذريعة للتخلص من الالتزام بالاستحقاق الانتخابي والدخول إلى استحقاق الفوضى وهو المطلوب والاستقواء بالأتراك وزيارة أردوغان قبل موعد الانتخابات الدليل”.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى