اخبار ليبيا اليوم

التصويت لصالح تعليق عضوية روسيا بمجلس حقوق الإنسان مناورة من المنقوش للحصول على دعم أمريكي – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا – علق مندوب ليبيا السابق بالأمم المتحدة إبراهيم الدباشي  على تصويت ليبيا الدولة العربية الوحيدة لصالح تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الأممية،قائلاً: “شيء مخجل ، وزيرة الخارجيةومندوبنا في نيويورك حولا ليبيا علنًا ودون حياء الى كيان عميل يستخدم كاداة دعاية في يد الدول الغربية ضد الإتحاد الروسي بالتصويت لصالح مشروع القرار”.

الدباشي وفي منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أضاف:”ليبيا الدولة العربية الوحيدة التي تتخذ هذا الموقف العدائي ضد روسيا دون أي مبرر وضد مصلحتها طويلة المدى”.

وأضاف :”نتيجة التصويت في الجمعية العامة للأم المتحدة على قرار تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الانسان بزعم انتهاكات حقوق الانسان الروسية في أوكرانيا، هو قرار مقدم من الدول الغربية، التي لم تحرك ساكنًا أمام انتهاكات حقوق الانسان الفضيعة على يد القوات الأمريكية في العراق والقوات الصهيونية في فلسطين”.

وتابع الدباشي حديثه:”ألا تعرف السيدة الوزيرة والسيد المندوب أن هناك مواقف اخرى تحفظ مصالح ليبيا لدى الطرفين ومنها عدم المشاركة في التصويت او التصويت بالامتناع؟”.

وأشار الدباشي إلى أن التصويت يثير الكثير من الأسئلة حول مصدر القرار ودوافعه،متسائلاً: “هل هو مناورة من وزيرة الخارجية للحصول على دعم أمريكا لحكومتها منتهية الولاية للبقاء في الحكم؟ أم أن التعليمات صدرت مباشرة من وزارة الخارجية الامريكية الى السيد المندوب باعتباره مواطنًا أمريكيًا؟”.





مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى