اخبار ليبيا اليوم

الانتخابات في موعدها تقطع الطريق على محاولات «الانقلاب عليها»


«الرئاسي» مرحبا بنتائج مؤتمر باريس: الانتخابات في موعدها تقطع الطريق على محاولات «الانقلاب عليها»

القاهرة – بوابة الوسط | الأحد 14 نوفمبر 2021, 11:26 صباحا

رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي متحدثا أمام مؤتمر باريس حول ليبيا، الجمعة 12 نوفمبر 2021. (المجلس الرئاسي)

أكد المجلس الرئاسي أهمية إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية متزامنة وفقًا لما هو مقرر، و«اتخاذ كل ما من شأنه أن يحقق عملية انتخابية شاملة لتعزيز فرص بناء الثقة بين كل الأطراف» وضمان شفافية ونزاهة الانتخابات لـ«قطع الطريق أمام أي محاولات لتزويرها أو الانقلاب عليها بدعاوى مختلفة».

ورحب المجلس الرئاسي، في بيان اليوم، بمشاورات ونتائج مؤتمر باريس، التي أقرتها الدول المشاركة في المؤتمر الدولي حول ليبيا، الذي عقد في العاصمة الفرنسية، الجمعة، مشيدًا بالجهود المبذولة من قبل المجتمع الدولي، وما توصل إليه المؤتمر.

وشدد على أن مؤتمر باريس، يأتي في وقت مفصلي يتطلع فيه الليبيون لرسم مستقبل بلادهم بانتقال سلمي للسلطة، واستقرار دائم ينعمون فيه بالأمن والحياة الكريمة والتعايش السلمي، لاستعادة القرار الوطني وتعزيز السيادة الوطنية وإنهاء حالة التشرذم والانقسامات والتدخلات الأجنبية السلبية.

فيما ثمن المجلس جهود المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، ومساعيها لإنجاح العملية الانتخابية في كل أنحاء البلاد، مؤكدًا تطلعه لمزيد الجهود، «فيما يتعلق بتخفيف معاناة النازحين داخليًّا، بالعمل على فتح مراكز اقتراع يكون من السهل الوصول إليها والاقتراع فيها».

إشادة بمشاركة اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» في مؤتمر باريس
كذلك أشاد المجلس الرئاسي، بجهود ونتائج أعمال اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» وخطواتها الدؤوبة لوضع خطة شاملة لانسحاب كامل لجميع المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية، كما ثمن مشاركة اللجنة «الفعالة» خلال مؤتمر باريس.

– نص كلمة المنفي أمام المؤتمر الدولي حول ليبيا في باريس

وشدد على أهمية الجهود الدولية للمساعدة في تأمين ومراقبة العملية الانتخابية ومساعدة السلطات الليبية المختصة، وتعزيز جهودها في ذلك، وتقديم الدعم الفني واللوجستي اللازمين لحمايتها، بما في ذلك تأمين مقرات المفوضية وفروعها ومراكز الاقتراع والفرز.

وأكد المجلس تمسكه بتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة اجتماعيًّا وسياسيًّا، «بما يحقق توحيد الصف الليبي وطي صفحة الماضي وإعادة بناء الثقة لتعزيز أواصر العيش الكريم المشترك، والانطلاق نحو التنمية التي يتطلع لها الليبيون».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط



مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى