اخبار ليبيا اليوم

الانتخابات الليبية غير قابلة للتنبؤ.. ومفاجآتها لم تنته


كلوديا غازيني: الانتخابات الليبية غير قابلة للتنبؤ.. ومفاجآتها لم تنته

القاهرة – بوابة الوسط | الجمعة 19 نوفمبر 2021, 03:09 مساء

الخبيرة في الشؤون الليبية بمجموعة الأزمات الدولية، كلوديا غازيني. (أرشيفية: آكي)

توقعت خبيرة الشؤون الليبية بمجموعة الأزمات الدولية، الإيطالية كلوديا غازيني، حدوث مزيد المفاجآت حول المرشحين للانتخابات الليبية، التي اعتبرتها «منافسة عالية المخاطر»، ولكنها أكدت أنها «خطوة حاسمة».

وقالت غازيني في تصريح إلى موقع «سكاي نيوز عربية»، الجمعة، إن «ليبيا تمر بمرحلة فارقة، فبعد سنوات طويلة من الانتظار، يمكنها إجراء الانتخابات أخيرًا وإنهاء صراع طويل»، في إشارة إلى الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

وأضافت: «أعتقد أنه لا يزال هناك مزيد المفاجآت حول المرشحين للانتخابات بعد ترشح المشير خليفة حفتر، وسيف الإسلام القذافي».

وشهد الأسبوع الماضي، تقدم سيف الإسلام القذافي بأوراق ترشحه إلى الإدارة الانتخابية في سبها، فيما تقدم المشير خليفة حفتر، بأوراق ترشحه إلى الإدارة الانتخابية بنغازي للمنافسة في الانتخابات التي وصل عدد مرشحيها حتى أمس الخميس 21 مرشحًا من بينهم وزير الداخلية السابق، فتحي باشاغا، ورئيس الوزراء الأسبق، علي زيدان، ووزير التعليم الأسبق عثمان عبدالجليل.

سباق الرئاسة يشتعل.. والقوى الكبرى تفقد الحياد
– 
الدبيبة يقدم إقرار الذمة المالية إلى هيئة مكافحة الفساد
– 
باشاغا يتقدم بأوراق ترشحه للرئاسة
– حفتر يعلن ترشحه للرئاسة
– 
من السجن إلى الانتخابات.. كيف عاد سيف القذافي إلى المشهد السياسي؟
معيتيق يتقدم بأوراق ترشحه للرئاسة
– 
علي زيدان يتقدم بأوراق ترشحه للرئاسة

خلاف حول ترشح الدبيبة
ولفتت إلى أن هناك «مسألة خلافية منتظرة»، وهي ترشح رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عبدالحميد الدبيبة، من عدمه في ظل نص القوانين على أن المرشح يجب أن يستقيل من منصبه الرسمي قبل 3 أشهر من الانتخابات، في إشارة إلى المادة «12» من قانون الانتخاب الصادر عن مجلس النواب.

وحول السيناريوهات المقبلة، قالت الخبيرة إن «الوضع غير قابل للتنبؤ بسبب الاستقطاب، ويعتمد الأمر على من سيخوض الانتخابات في النهاية، ومدى قوة التعبئة لصالح المرشحين (…) هذا يعتمد على الأسابيع المقبلة».

وأضافت: «في بلد مثل ليبيا لديها عدد ناخبين ليس كبيرًا يمكن أن ترى في النتائج فروقًا ضئيلة جدًا بين المرشحين الأوائل، خاصة أصحاب المراكز من الأول إلى الثالث».

وبخصوص ترشح سيف الإسلام القذافي، قالت غازيني سابقًا إلى «فاينانشال تايمز» إن «من غير المرجح أن يتحصل سيف على دعم من المتشددين من بين أنصار نظام القذافي»، وأضافت: «إنهم لا يرون فيه تجسيدًا للنظام القديم». إنهم يرونه خائنًا إلى حد ما ويلومونه على إطلاق المسلحين الذين لعبوا دورًا في الانتفاضة».

غير أن الخبيرة الإيطالية عادت وأكدت أنه حال السماح لسيف الإسلام القذافي بـ«الترشح ولم تندلع الحرب»، فإن «لديه فرصة جيدة لجذب أصوات عديد الشباب الساخطين».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط



مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى