اخبار ليبيا اليوم

إعتذار الكوني للسراج دق علني لنواقيس الخطر – صحيفة المرصد الليبية


ليبيا –  قال المحلل السياسي سليمان البيوضي إن الاعتذار لرئيس المجلس الرئاسي السابق فائز السراج في تغريدة عضو المجلس الرئاسي موسى الكوني تحمل في ثناياها الكثير من المؤشرات السلبية، وهي دق علني لنواقيس الخطر في طريق المسار الديمقراطي وخارطة الطريق، واستمرار حالة السلم والتفاعل الإيجابي من أجل العبور نحو استقرار دائم وأمن مستدام.

البيوضي وفي منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أمس الخميس أضاف: “الكوني مرتبط في ذاكرتنا بإعلان الفشل مع السراج نفسه الذي يعتذر له الآن، وهو نفسه من قال أننا لم نستلم السلطة؛ لأننا حكومة تسليم للسلطة، في تأكيد على إجراء الانتخابات في موعدها”.

وتساءل: “فهل حسابات السياسة وتقاطعات المصالح والمطامح والتلكؤ في إنجاز خارطة الطريق يدفع نحو انسداد الأفق أمام المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة وبات الطريق مفروشًا بدورة من العنف؟”.

وخلص البيوضي إلى القول: “اعتذار الكوني مخيف ومثير للتساؤل وعليه أن يفسره قبل فوات الأوان، كل الأطراف السياسية ستتوجس خيفة وتغير من خطابها التعبوي لتعد نفسها لصناديق أخرى غير صناديق الاقتراع”.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى